القضايا الشاملة
 

بالموازاة مع اهتمامه بالقضايا الوطنية والعلاقات الخارجية للمملكة ، يكرس المعهد الملكي للدراسات الاستراتيجية جزءًا من أعماله للقضايا العالمية التي تهم البشرية جمعاء ، ولا سيما حركية السكان والأمن.

يهدف العمل المتعلق بموضوع حركية السكان ، إلى فهم ظاهرة الهجرة في مختلف تجلياتها. وقد نتج عنه إنجاز برنامج حول الاستراتيجية الوطنية لحركية السكان ، وتنفيذ دراسة حول الهجرة بين البلدان الأفريقية ، وكذلك تنظيم لقاءات علمية ، لا سيما في إطار دورات منتدى كرانس مونتانا بالداخلة أو على هامش المؤتمرات الدولية

فيما يتعلق بالمسائل الأمنية ، شكلت الطبيعة المعقدة لهذا الموضوع محور عدد من أعمال المعهد منذ عام 2011. و في هذا النسق، خصص المعهد العديد من التقارير العامة والندوات لقضايا الأمن، يهدف جلها إلى فهم الإشكالية الأمنية بأبعادها المختلفة ، وتحليل آثارها المحتملة على المغرب ومحيطه الإقليمي ، وكذلك فحص مدى ملاءمة الهيكل المؤسسي الوطني والإفريقي لواقع المخاطر.